سيول تستعد لإطلاق عملة رقمية خاصة بها



بغية أن تحذو حذو مختلف المدن الأخرى حول العالم، تتطلع عاصمة كوريا الجنوبية إلى أن تصبح واحدة من المدن الأكبر في العالم من خلال عملاتها الرقمية الخاصة.

تعتبر كوريا الجنوبية فعلياً إحدى عواصم العملات الرقمية في العالم. وعلى هذا النحو، تتطلع العاصمة سول لاعتماد عملة رقمية رسمية خاصة بها.

وكان محافظ سول، بارك وون-سون، اقترح فكرة إطلاق عملة رقمية على مستوى المدينة –تسمى “S-Coin” كوسيلة لتمويل برامج الرعاية العامة وللدفع للمقاولين من القطاع الخاص. وأوضح بارك في هذا الخصوص:

“تعتبر سول إحدى المدن التي تقود رابع ثورة صناعية. لذلك فإنه من الطبيعي أن تدرس وتستثمر في التكنولوجيات الحديثة مثل البلوكشين”

وكما ذكرت صحيفة “Telegraph” الأمر، فإن بارك يستعد لإعادة انتخابه هذا الصيف. وعلى هذا النحو، فإن اقتراحه – الذي يهدف أيضاً إلى تمويل الباحثين عن وظائف والحماية البيئية – ربما يربحه أصوات أنصار العملات الرقمية في البلاد التي تُعد هي نفسها نقطة ساخنة لتداول هذه العملات في الحقيقة.

ومن المقرر أن يشهد اقتراح بارك المزيد من التفاصيل في نيسان / إبريل الجاري، عندما تكشف سول عن مبادئ توجيهية تنظيمية رسمية و”خطة بلوكشين رئيسية” في نهاية الشهر. وفي حال أتت عملة “S-Coin” أُكلها، سوف تصبح سول أكبر مدينة في العالم تعتمد عملتها الرقمية الخاصة.

ووفقاً لـ “Telegraph”، فإنه بالإضافة إلى العملة التي تنوي المدينة إصدارها، يميل بارك أيضاً “إلى البدء بصندوق تمويل عام لتطوير تكنولوجيا البلوكشين ورعاية الشركات الناشئة ذات الصلة بهذه التكنولوجيا”.

إن مدينة سول ليست المدينة الوحدية التي تتطلع إلى اعتماد عملتها الرقمية الخاصة. حيث أن دبي، التي أعلنت فعلياً عن حبها لتكنولوجيا البلوكشين مع مجموعة متنوعة من المشاريع المتقدمة، مهتمة بتطوير عملة رقمية خاصة بها –تسمى “EmCash“- ليتم استخدامها كمناقصة قانونية للديون العامة والخاصة.

وفي الولايات المتحدة، تهدف مدينة بيركلي إلى أن تصبح أول مدينة تملك نظام عملة رقمية إيكولوجي خاص بها، حيث يمكن استخدام العملات الرقمية والعملات الأولية –التي تدعمها سندات البلدية- كعملات قانونية في المتاجر والمطاعم وفي دفع الأجارات، أو كتبرعات لنسبة السكان بلا مأوى المتنامية باستمرار في المدينة.

وبالإضافة إلى ذلك، سوف تساعد الأموال التي سيتم جمعها باستخدام العملة الرقمية على خلق المزيد من المساكن بأسعار معقولة، في حين تظهر مقاومة لإدارة ترامب في ذات الوقت. وفي الوقت نفسه، تضع جزر مارشال، الدول السيادية التي تقع على منتصف الطريق بين هاواي وأستراليا، نصب عينيها إنشاء أول عملة قانونية تصدر كعملة رقمية، (SOV) السيادية – والتي سوف تتواجد كعملة تكميلية إلى جانب الدولار الأميركي.

والأكثر شهرةً بين جميع هذه الأخبار، هي أن فنزويلا ربحت السباق بالفعل من خلال إصدارها أول عملة رقمية تصدرها دولة، وذلك على الرغم من الدعم المشكوك بأمره والاقتصاد المتداعي والعقوبات المالية الصارمة التي تفرضها الولايات المتحدة عليها.

وليس من الواضح ما إذا كانت العملات الرقمية المحلية، وتلك التي تصدرها الدولة، قد أصبحت آفاقاً شعبية في العالم أجمع أم لا. ولكن، مع نظر روسيا وإيران وإسرائيل في عملات رقمية تصدرها الدولة، فلا تتوقع أن يضعف هذا الاتجاه في أي وقت قريب.




Cryptocurrency

A cryptocurrency (or crypto currency) is a digital asset designed to work as a medium of exchange using cryptography to secure the transactions and to control the creation of additional units of the currency.

Cryptocurrencies are classified as a subset of digital currencies and are also classified as a subset of alternative currencies and virtual currencies.

سوق العملات الإلكترونية العربى